"بيئة القاهرة "تشكل لجنة لفحص شكاوى مواطنين بوجود هواء ملوث بمنطقة الخانكة

منذ ١١ يوم

أصدرت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة المصرية ، قرارا بتشكيل لجنة مكونة من رئيس جهاز شئون البيئة ورئيس فرع القاهرة ومدير عام التفتيش المركزي، ورئيس قطاع نوعية البيئة؛ لفحص شكوى بعض المواطنين من استنشاق أدخنة أدت إلى ضيق التنفس في منطقة الخانكة التابعة لمحافظة القليوبية.

كما كلفت اللجنة بفحص مصادر التلوث بالمنطقة ودراستها أخذا في الاعتبار سرعة الرياح واتجاهها، ومن أهم هذه المصادر مصنع سماد أبو زعبل بمنطقة الخانكة بالقليوبية.

وتم تشكيل اللجنة بالتنسيق مع ممثلي وزارة الصحة والمحافظة، للتوجه إلى منطقة الخانكة.

ووجهت وزيرة البيئة بضرورة مراجعة الموقف البيئي للمصنع من حيث مدى توافق الانبعاثات الصادرة من المداخن بالشبكة القومية لرصد الانبعاثات، وأخذ عينات على أرض الواقع وتحليلها وتحديد مدى تأثير انبعاثات المصنع على الوسط المحيط به.

ومن المقرر أن تقوم اللجنة بقياس بيئة العمل داخل المصنع ومن ثم تحديد الموقع المناسب في المنطقة لتركيب محطة رصد لنوعية الهواء المحيطة وتحديد التأثير الفعلي للمنشأة على المنطقة وستقوم اللجنة برفع تقرير مفصل عن الواقعة وأسبابها لاتخاذ الإجراءات اللازمة في حال المخالفة.

يشار إلى أن وزارة البيئة تمتلك أكثر من 100 محطة رصد لتلوث الهواء ضمن الشبكة القومية لفحص تلوث الهواء.

وتعد الشبكة القومية لرصد معدلات تلوث الهواء ضمن خطة وزارة البيئة للاهتمام بمحافظات الصعيد في الفترة الحالية والتي أثمرت عن إنشاء محطات للرصد بمحافظات قنا والمنيا والأقصر خلال العام الحالي لرصد ملوثات الهواء المحيط من أجل تحقيق مؤشرات ومستهدفات البعد البيئي لاستراتيجية التنمية المستدامة 2030.

وكانت وزارة البيئة قد قامت بتركيب أول محطتين لرصد الهواء المحيط بمحافظة سوهاج، تم تركيب محطة للرصد اللحظي أعلى مبنى الإدارة المركزية لجامعة سوهاج شرق النيل.

كما تم تركيب محطة لتجميع العينات أعلى مبنى كلية التعليم الصناع شرق النيل ليصل عدد محات رصد الهواء على مستوى الجمهورية إلى 100 محطة.

الخانكة الموقف البيئي مصنع سماد أبو زعبل وزيرة البيئة المصرية

أخبار ذات صلة