وقفة كروية: برشلونة بساحر ومدرس ألعاب و١٠ مساعدين

منذ ١ يوم

كثيراً ما تكون النتائج خادعة في كرة القدم، مثلما هو الحال فيما يتعلق بـ نتيجة مباراة برشلونة اليوم ضد سيلتا فيجو .
البرسا استطاع تحقيق انتصار عريض على حساب سيلتا برباعية مقابل هدف واحد لحساب الجولة 13 من عمر الدوري الإسباني، ولكن هذه النتيجة لا تعكس أن البلوجرانا قدم مباراة كبيرة وتفوق على سيلتا إلى هذا الحد !.

دعونا نلقي الضوء على أهم الملاحظات الفنية من مباراة برشلونة اليوم:

الجمهور لا يجب أن يفرح بـ نتيجة مباراة برشلونة في الدوري الإسباني
1- لا ينبغي أن يسعد عشاق برشلونة بالفوز اليوم .. نعم، مثل هكذا انتصارات هي ما ساعدت على بقاء “المدرب” فالفيردي في موقعه حتى الآن ! .. الهزيمة اليوم كانت ستفيد الفريق الكتلوني أكثر، لأنها كانت ستزيد الضغط على إدارة برشلونة لإقالة هذا الشخص الذي أبعد ما يكون عن تولي المسؤولية الفنية لفريق كبير بحجم برشلونة !.

2- كعادته ميسي يغطي على مدرب خارج نطاق الخدمة .. أو دعونا نسميه “مدرس ألعاب”، لأنه اعتدنا من المدير الفني أن نشاهد لمسات فنية وتكتيكية واضحة له على أرض الملعب، أما مع فالفيردي، تشعر أنك بحاجة إلى مُترجم ليشرح لك ما يحدث على أرض الملعب !.

3- شوط أول كارثي .. لا نسق ولا جمل تكتيكية ولا ربط بين الخطوط، ولا افتكاك سريع للكرة، ولا حتى روح ورغبة في اللعب، وهنا يجب أن نلوم اللاعبين أيضاً، لأنه حتى لو كان المدرب ضعيفاً إلى هذا الحد، لابد أن تقاتل وتحارب لأنك تدافع عن قميص نادٍ كبير بحجم برشلونة.

4- خروج سيميدو كان للإصابة، ولكن لماذا يدخل بوسكيتس؟ .. هل تحتمل مزيداً من البطء في وسط الملعب؟ .. لماذا لا يدخل فيدال ويُحرك المياه الراكدة ويعمل أكثر على ربط الوسط والهجوم؟!.

ليونيل ميسي فعل العجب في مباراة برشلونة اليوم ضد سيلتا
5- ميسي ليس لاعباً من خارج الكوكب .. لا يوجد شيء مثل هذا في كرة القدم، ولكنه ساحر بالفعل !.. ساحر لأنه فريق كامل يتمثل في لاعب واحد، فلك أن تتخيل عزيزي القارئ أن برشلونة سدد 4 كرات في الشوط الأول، كلها عن طريق نفس اللاعب .. ميسي !. من النادر أيضاً أن يسجل لاعب واحد ركلتين حرتين في نفس المباراة، فضلاً عن تسجيل ركلة جزاء. تشعر أن برشلونة عبارة عن ساحر و10 مساعدين، نعم، لأنهم غير قادرين على خطف “الشو” من الأرجنتيني، فهو يظل النجم الأول والأوحد الذي يستطيع صنع الفارق !.

6- جونيور فيربو لا يستطيع تعويض الشق الهجومي لألبا، لأنه لا يملك القدرات الفنية والسرعة وخفة الحركة مثل الإسباني، وهذا ما يجب أن يدفع فالفيردي لتفعيل الجبهة اليمنى أكثر هجومياً وفتح اللعب من خلالها.

7- لا يمكننا إيجاد مبرر لمردود جريزمان غير المقنع في مباراة اليوم لأنه لعب في موقعه المحبب، عمق الهجوم، ولكنه سدد كرة واحدة فقط على المرمى في 73 دقيقة !. الفرنسي بحاجة إلى الكثير من العمل لتثبيت أقدامه في تشكيلة برشلونة.

8- مباراة كبيرة من أرتور ميلو .. لاعب يملك قدرات كبيرة على مستوى التمرير والاحتفاظ بالكرة، لاعب يملك شخصية في وسط ملعب البرسا. 94.9% هي نسبة تمريراته الصحيحة في مباراة برشلونة اليوم وهو شيء مميز للغاية.

9- أداء طيب للغاية من ديمبيلي عقب دخوله في الشوط الثاني، عكس أنسو فاتي الذي خيب الآمال في الفترة الأولى، حيث لم يسدد أي كرة على المرمى ولم يقدم أي تمريرة مفتاحية ومرر 5 تمريرات صحيحة فقط !.

10- السؤال الذي يطرح نفسه باستمرار ونبحث له عن إجابة: لماذا يدعم ميسي هذا الفالفيردي؟!.

الدوري الإسباني برشلونة ليونيل ميسي

ذات صلة