طلقات ميسي تقود برشلونة لاكتساح سيلتا فيجو في الكامب نو

منذ ٦ أيام

حقق برشلونة انتصارًا عريضًا بنتيجة (4-1)، خلال مواجهة سيلتا فيجو ضمن منافسات الجولة الـ13 من الليجا.

وسجل أهداف برشلونة، ميسي ثلاثية “هاتريك” في الدقائق 23 من ركلة جزاء و42 و48، بينما سجل سيرجيو بوسكيتس الهدف الرابع في الدقيقة 85.

فيما اكتفى لوكاس أولازا بتسجيل هدف الضيوف الوحيد من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 42.

وبهذا الانتصار يرفع برشلونة رصيده إلى 25 نقطة في صدارة الترتيب بفارق الأهداف عن ريال مدريد الوصيف، بينما تجمد رصيد سيلتا فيجو عند 9 نقاط في المركز الـ18.

الشوط الأول

بدأ سيلتا فيجو المباراة بالضغط العالي على أصحاب الأرض برشلونة، ولم ينجح لاعبو البارسا في تخطي خط الوسط خلال الربع ساعة الأولى.
وقرر حكم المباراة، احتساب ركلة جزاء لبرشلونة في الدقيقة 22، إثر لمس المدافع الغاني جوزيف أيدو لاعب سيلتا فيجو الكرة في منطقة الجزاء بيده، وانبرى لها قائد البارسا ليونيل ميسي الذي سدد أسفل يمين الحارس روبن بلانكو ليمنح البلوجرانا التقدم.

وتعرض نيلسون سيميدو الظهير الأيمن للإصابة، وقرر فالفيردي الدفع بسيرجيو بوسكيتس بدلًا منه، حيث عاد لاعب خط الوسط سيرجي روبيرتو لمركز الظهير الأيمن.

وحصل سيلتا فيجو على ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 25، نفذها إياجو أسباس، حيث مرت تسديدته بجانب مرمى تير شتيجن.

وتألق الحارس روبن بلانكو في التصدي لتسديدة من ليونيل ميسي قائد برشلونة في الدقيقة 31، ليحرم الأرجنتيني من مُضاعفة النتيجة.
وحصل سيلتا فيجو على ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء، نفذها هذه المرة لوكاس أولازا الذي سدد أعلى الحائط البشري أقصى يسار الحارس تير شتيجن، وسجل هدف التعادل للضيوف في الدقيقة 42.

وجاء الرد سريعًا من ليونيل ميسي قائد برشلونة، والذي حصل على ركلة حرة مباشرة على بُعد 23 مترًا وسدد أقصى يسار مرمى الحارس روبن بلانكو، وسجل الهدف الثاني الشخصي له وأعاد التقدم للبلوجرانا.

الشوط الثاني
ومع بداية الشوط الثاني قرر فالفيردي الدفع بعثمان ديمبلي بدلًا من أنسو فاتي، حيث انطلق البديل في أول لمسة له وسدد كرة قوية مرت بجانب القائم الأيمن لمرمى سيلتا فيجو في الدقيقة 46.

ونجح ميسي في تسجيل الهدف الثالث، في سيناريو مُشابه للهدف الثاني، من ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء، بتسديدة أقصى يسار الحارس روبن بلانكو في الدقيقة 48، ليدون الثلاثية الخاصة به “هاتريك”.

وتألق تير شتيجن حارس برشلونة، في التصدي لتسديدة قوية من سيستو لاعب سيلتا فيجو في الدقيقة 55.

واستقبل جريزمان تمريرة من زميله ليونيل ميسي في العمق، لينفرد بالحارس روبن بلانكو والذي حول تسديدة الفرنسي إلى الركنية في الدقيقة 61.

وظهر أداء برشلونة أفضل مما كان عليه الفريق الكتالوني في الشوط الأول، نظرًا لمنح ديمبلي فاعلية هجومية أكبر للبارسا منذ دخوله كبديل. كما اختتم فالفيردي تغييراته بإشراك لويس سواريز بدلًا من جريزمان.

وسجل سيرجيو بوسكيتس الهدف الرابع لبرشلونة في الدقيقة 85، حيث استقبل كرة مرتدة من دفاع سيلتا فيجو وسدد كرة صاروخية على يمين الحارس بلانكو، ليؤمن النقاط الثلاث للبارسا، واستعادة صدارة الليجا.

الدوري الإسباني برشلونة

ذات صلة