تعرفي على أسباب عدوى الأظافر وطرق علاجها

منذ ٩ أيام

تحدث عدوى الأظافر نتيجة إصابة التجويف الموجود بينها وبين الجلد بأحد أنواع الفطريات أو البكتيريا، التي تتسبب في تغيير لون الأظافر والجلد إلى الأصفر أو البني وأحيانا يتحول لونها للون الأسود.

وغالبًا يصاحب تلك التغيرات حدوث احمرار والتهاب شديد،في الأظافر، ويستعرض “الكونسلتو” في التقرير التالي أسباب حدوث عدوى الأظافر وطرق التخلص منها.

أسباب عدوى الأظافر
وفي هذا السياق، قالت الدكتورة وفاء علم الدين، استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية، إن أسباب عدوى الأظافر هي:

1- استخدام طلاء الأظافر “المانيكير” بكثرة.

2- استخدام المنظفات بصورة دائمة.

3-استخدام نوع مضر من مزيل المانيكير .

4- عدم تجفيف اليدين باستمرار لأن البكتيريا والفطريات تنشط دائما في البيئة الرطبة.
حالات أكثر عرضة للإصابة بعدوى الأظافر
1- أصحاب المناعة الضعيفة أكثر عرضة للإصابة بفطريات وبكتيريا الأظافر، وأكثر عرضة لتعرضها للكسر.

2-مرضى السكر، من الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى بسبب ضعف مناعتهم.

الفرق بين عدوى البكتيريا والفطريات
أولًا: العدوى البكتيرية

عند التعرض لعدوى بكتيرية تظهر على الأيدي والأظافر عدة تغيرات، منها:

– احمرار اليدين.

– انتفاخ التجويف بين الأظافر والجلد.

– التهاب الجلد.

– نزول سائل أصفر أحيانًا.

ثانيًا: العدوى بالفطريات

عند الإصابة بعدوى فطرية يتغير لون الأظافر والجلد إلى اللون الأصفر.

العلاج
يجب استشارة الطبيب عند تغيير لون الأظافر لتشخيص الحالة ومعرفة سبب الإصابة لكتابة العلاج المناسب، ويعتمد العلاج على نوعين من المضاد الحيوي، أولهما نوع خاص بالفطريات والآخر بالبكتيريا.

أسباب عدوى الأظافر علاج

أخبار ذات صلة