كيف تؤسس مشروع صناعة الذهب والفضة؟

منذ ٥ أيام

تُعد معادن الذهب والجواهر والأحجار الكريمة المفضلة لدى السيدات، وذلك رغم تعاقب الأجيال واختلاف الأجناس، وتنوع الحضارات؛ إذ تعشقها المرأة لها لما تمنحه لها من مظهر جميل.

وظهرت صناعة المجوهرات من ذهب وفضة منذ اكتشاف النار، وكانت في البداية صناعة بسيطة ولكنها تطورت مع الوقت، بتطور الشعوب نحو الحضارة، وتُعتبر هذه الحرفة من المهن التي تحتاج إلى جهد فني وخبرة متراكمة، ويسلط “رواد الأعمال” الضوء على الدراسة الفنية لمشروع صناعة المجوهرات “فضة وذهب”، وفقًا لدراسات عن المشاريع الصغيرة في مجلدات علمية عن واقع الصناعات الحرفية في العالم العربي.

أنواع الذهب والفضة

قبل بدء مشروعك في مجال المجوهرات يجب أن تعلم الفرق بين الذهب الرملي “24” والبلاتين، والذي يُعد ذهبًا أبيض، والفضة، والبلاديوم وهو نصف بلاتين يمزج بالذهب الرملي ليهبط بعياره إلى المستوى المطلوب، أما الفضة فهي تُمزج بالنحاس الأبيض لتصبح أكثر صلابة

الفرق بين أنواع الذهب

وقبل بداية مشروعك يجب أن تعلم الفرق بين أنواع الذهب، وأول أنواع هذه العيارات هو 24، و هو عبارة عن الذهب الخام الخالص، ويتشكل من سبائك الذهب وأوقية الذهب، أما عيار 22 فهو عبارة عن 22 جزءًا من الذهب مع حزئين من المعادن الأخرى، أما عيار 21 فهو يحتوى على 21 جزءًا من الذهب مع 3 أجزاء من المعادن الأخرى (نحاس أو نيكل أو زنك)، أما عيار 18 قيراطًا يحتوى على 18 جزءًا من الذهب مع 6 أجزاء من المعادن الأخرى..

طريقة الصياغة

عند صياغة الذهب يجب اتباع طرق ومراحل كثيرة بتقنيات مختلفة تخرج المعدن للشكل الذي تريده، وتشمل التالي:

-تقنية صب المعادن في قوالب متعددة: وفي هذه التقنية يتم صب المعدن في قوالب الجفصين والكاوتشوك والشمع.
-السحب: وتعني تحويل معدن الذهب أو الفضة إلى صفائح رقيقة أو أسلاك، ثم تشكيله ليتحول إلى أشكال أو استخدامه في تشكيل الحلى.
-الحفر: ويقصد به اقتطاع جزء من سطح المعدن بواسطة أقلام من الصلب لها أطراف حادة ذات أشكال وقطاعات مختلفة.
-التخريق والتلحيم: ويعتمد على نشر رقائق الذهب وجمع الأجزاء المشغولة، بالإضافة إلى تصليح القطع المصنعة بالفعل.
-البلص: ويقصد به إظهار تكوين معين بارز على المعدن، بواسطة الضغط في قالب أصلب منه عن طريق أداة يدوية أو آلية.

مواصفات الحرفة

يجب لمن يعمل في حرفة صناعة المجوهرات أن يتحلى بالكثير من المعرفة والخبرة والممارسة الطويلة والقدرة على ابتكار التصاميم والنماذج الجديدة بذكاء.

وللعاملين في هذه المهنة أنواع مختلفة، فمنهم من له مشغله الخاص، ومحل للبيع وتجارة الذهب، ويعمل بعض الحرفيين في إعداد قطعة المصاغ من أولها إلى آخرها، وهناك من يعمل في عملية النقش، أو الحفر اليدوي، أو تركيب الأحجار الكريمة، أو النشر.

أخبار ذات صلة