ميسي ويليامز تعود بمسلسل جديد بعد "صراع العروش"

منذ ١٣ يوم

تركت الممثلة الإنجليزية ميسي ويليامز دور “آريا ستارك” في مسلسل Game Of Thrones “صراع العروش“، الذي كان سببا في تحقيق شهرة واسعة لها عالميا، وبدأت رحلة البحث عن دور جديد يضيف إلى رصيدها الفني.

ولم يطُل بحث “ويليامز” عن دور جديد، إذ أعلنت الممثلة استبدالها بأسلحة مسلسل “صراع العروش” أسلحة أخرى جديدة تتفق مع دورها الدرامي في مسلسل Two Weeks To Live “أسبوعين للبقاء على قيد الحياة”.

ووفقًا لموقع “مترو” البريطاني، تتعاون “ويليامز” حاليا مع بطلة مسلسل “فليباج” سيان كيلفورد، في المسلسل الجديد الذي يصنف جريمة وإثارة.

وتلعب “ويليامز” دور “كيم” التي تهرب من والدتها للأخذ بثأر والدها الذي قتِل منذ 15 عاما، وفيما تحاول والدتها حمايتها بجميع السبل، تأخذ “كيم” مسارا مختلفا أكثر خطورة وتصميما على إيقاع قاتل والدها.

وصفت “ويليامز” دورها في المسلسل بأنه الأضخم منذ عملها على مسلسل “صراع العروش”، موضحة تفاصيل الشخصية التي تلعبها بقولها: “تبدأ القصة بـ(كيم) التي تغادر منزل أسرتها من أجل البحث عن مغامرة جديدة، وخلال رحلتها تلتقي شابين يحاولان مصادقتها، وبينما تتعمق صداقتهم يكتشفان أن ماضيها يحوي أسرارا أكثر خطورة مما يتوقع”.

وأوضحت “ويليامز” أن شخصية شريكتها في العمل هي سبب انجذابها للدور، إذ تلعب “كليفورد” دور والدتها، التي انعزلت معها عن العالم في منطقة نائية لمدة 16 عاما لحمايتها بعد وفاة والدها، محاولة ألا يعكر شيء أو شخص صفو علاقتهما.

أخبار ذات صلة