دراسة: غسل اليدين يقلل انتشار عدوى فيروس كورونا

منذ ١٣ يوم

توصلت نتائج دراسة حديثة من جامعة كمبريدج إلى كيف يمكن أن يقلل غسل اليدين باستمرار من انتشار عدوى فيروس كورونا أو كوفيد-19.

ورصدت الدراسة نتائج مقلقة، فحوالي 30 بالمائة من عينة الدراسة لا يغسلون أيديهم بعد استعمال الحمّام، في الوقت الذي يغسل فيه 50 بالمائة منهم يديه جيدًا! وتبين أن شخصًا واحدًا فقط يمكن أن تُعتبر يداه نظيفتان من بين كل 5 أشخاص في المطارات!
وتوصلت الدراسة إلى أن زيادة عدد من يغسلون يديهم جيدًا في المطارات بنسبة 10 بالمائة سيقلل احتمالات انتشار عدوى الفيروس بنسبة 24 بالمائة.

وإذا قام 60 بالمائة من المسافرين بغسل يديهم جيدًا سيقل احتمال انتشار العدوى بنسبة 70 بالمائة.
لذلك دعت الدراسة التي نُشرت في دورية “ريسك أناليسيس” إلى غسل اليدين بمعدل أكثر وخاصة من قبل المسافرين ومن يعملون في خدمات المطارات، بما في ذلك سائقي التاكسي والمواصلات المختلفة الخاصة بالسفر الجوي.

وأشارت نتائج الدراسة إلى أن مطارات طوكيو باليابان وهونولولو وهاواي قد تلعب الدور الأكبر في نشر أو منع انتشار عدوى فيروس كوفيد-19، إلى جانب المطارات العالمية الأخرى.
وشدّدت توصيات الدراسة على أن يتم غسل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية كاملة لتتحقق الوقاية المطلوبة، وتتم إزالة الميكروبات من على اليدين.

وتحث التوصيات الوقائية على غسل اليدين قبل لمس الأنف أو العينين أو الفم، لمنع العدوى.

اليدين دراسة عدوى غسل كورونا

أخبار ذات صلة