الهواء والتهوية تقي من فيروس «كورونا»

منذ ٥ أيام

أكد عدد من العلماء أن البقاء في مناطق جيدة التهوية يمكن أن يمنع من الإصابة بفيروس “كورونا الجديد” الذي تسبب في وفاة المئات في الصين وأصاب الآلاف في عدد من دول العالم.

وأوضحت الأبحاث، التي أجراها عدد من خبراء الصحة في وزارة الصحة في سنغافورة، أن استنشاق الهواء النقي واستخدام المراوح يقلل من فرص الإصابة بفيروس “كورونا.
ومن جانبه، قال “تان تشور تشوان”، كبير علماء الصحة في وزارة الصحة في سنغافورة، إن سنغافورة الاستوائية تعد أقل ملائمة لتنامي الفيروسات بسبب الطقس الحار والمداري، موضحا أن احتمال استمرار الثبات الفيروسي في الهواء الطلق أقل، مشيرا إلى الاستخدام السائد لمكيفات الهواء في سنغافورة”.
وأضاف تشوان أن هناك الكثير من الأبحاث التي تم إجراؤها للتأكد من فترة ثبات الفيروسات على الأسطح بعد ظهور مرض الالتهاب الرئوي الحاد (سارس) في عام 2003.
ونقلت صحيفة “ستريتس تايمز” السنغافورية، عن البروفيسور”تشوان”، قوله إن “معظم الدراسات تشير إلى أن الفيروسات لا تصمد بشكل جيد في البيئات الحارة والرطبة، وهو ما يعني أن ارتفاع درجات الحرارة عن 30 درجة مئوية، والرطوبة عن 80 % لا يساعد على نمو وتنامى هذه الفيروسات “، موضحا أن فيروس “سارس” ينتمي إلى نفس عائلة فيروس “كورونا ” الذي دخل بعض دول العالم من مدينة “ووهان” الصينية.

التهوية الهواء علاج فيروس كورونا

أخبار ذات صلة