إقالـة حمد العزاني

منذ ١١ يوم

قرر نادي الرستاق إقالة المدرب الوطني حمد العزاني من قيادة الفريق الكروي الأول بعد يومين فقط من تصريح رئيس النادي لـ«عمان الرياضي» إبراهيم السالمي وتأكيده على استمرار المدرب .
وفي تواصل لـ«عمان الرياضي» عما حدث.. أوضح رئيس نادي الرستاق أن القرار جاء بعد اجتماع عقد بنادي الرستاق أمس الأول وقرر أغلب أعضاء المجلس الاستغناء عن خدمات المدرب حمد العزاني نظرًا لمصلحة الفريق خلال الفترة المقبلة وكذلك مطالبة الوسط الرياضي وكذلك من أجل تصحيح المسار وبسبب النتائج السلبية التي حققها الفريق تحت إشرافه فما كان من المجلس إلا اتخاذ القرار الذي ينصب في مصلحة الطرفين خاصة أن الظروف كانت مهيأة لتقديم عروض أفضل إلا أن الأمور والنتائج لم تكن بذات الطموح الذي ننشده.
وقال إبراهيم السالمي: منذ تولي العزاني تدريب الفريق تعرضنا لأربعة تعادلات وخسارة في الجولة الماضية، وقام مجلس إدارة النادي بتعيين عيسى الغافري مساعد المدرب ليكون على رأس الجهاز الفني بالفريق وهو ابن النادي، ويعرف جيدًا اللاعبين وتواجد مع الفريق قبل انطلاقة الموسم، ويملك الخبرة الكافية من أجل تحقيق النتائج الإيجابية وإرجاع الفريق إلى سكة الانتصارات والنتائج التي تطمح إليها الجماهير العنابية فيما تبقى من مباريات في دوري عمانتل للموسم الرياضي الحالي.
الجدير بالذكر توالى على تدريب الرستاق منذ بداية الموسم علي الخنبشي وتمت إقالته بعد الدور الأول من الدوري، وتعيين حمد العزاني الذي طلب إنهاء خدمات المحترفين ولكن النتائج لم تسعفه ليتم الاستغناء عن خدماته بعد خمس جولات.
وكذلك كانت بداية نادي الرستاق خلال الجولات الأربع الأولى من بطولة دوري عمانتل جيدة جدًا، وحقق من خلالها أربعة انتصارات متتالية، وكان ضمن فرق المقدمة إلا أنه تراجع بشكل مفاجئ وتتمنى الجماهير العنابية التوفيق للمدرب عيسي الغافري في تحقيق النتائج الإيجابية فيما تبقى من مباريات خلال هذا الموسم.

أخبار ذات صلة