تغيير طريقة تشخيص الفيروس يرفع معدلات الإصابة بكورونا لأعلى مستوى

منذ ٥ أيام

قفزت وفيات فيروس كورونا 242 فى يوم واحد بمقاطعة هوبى، وهو أكبر ارتفاع على الإطلاق، بعدما سجلت الصين ارتفاعا فى عدد حالات الإصابة إلى 60.000 حتى اليوم الخميس.

يأتى ارتفاع معدلات الإصابة والوفيات بكورونا، وفقا لتقرير جريدة “ديلى ميل”، بعد أن غيرت الصين الطريقة التى يسجلون بها الفيروس، ووجدت لجنة الصحة فى هوبى أن هناك أكثر من 15000 شخص يعتقد أنهم مصابون بالفيروس، وهذا يعنى أن الرقم ارتفع من 45000 إلى 60.000 فى العالم فى يوم واحد.
وذكرت وسائل الإعلام الحكومية الأسبوع الماضى أن هوبى ستبدأ التعرف على نتائج الفحص المقطعى المحوسب (CT) كطريقة لإثبات للعدوى، ما يسمح للمستشفيات بعزل المرضى بسرعة أكبر.

وكانت وكالة رويترز قد ذكرت الشهر الماضى، أن نقص مجموعات اختبار الحمض النووى الريبى (RNA) فى ووهان عاصمة هوبى، ربما يكون قد أخر تشخيص المرضى وعلاجهم بشكل صحيح، ما ساهم فى انتشار الفيروس فى الأيام الأولى له.

يأتى ذلك بعد أن صرحت منظمة الصحة العالمية أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد فى الصين قد استقر، لكن التباطؤ الظاهر فى انتشار الوباء يجب أن ينظر إليه بحذر شديد
وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، فى مؤتمر صحفى فى جنيف: “لا يزال من الممكن أن تسير هذه الكارثة فى أى اتجاه”.

وأضاف أن الفريق المتقدم الذى تقوده منظمة الصحة العالمية والذى سافر إلى الصين فى وقت سابق من هذا الأسبوع قد حقق “تقدمًا جيدًا” بشأن تكوين ونطاق عمله، خاصة أن الصين قد أعلنت أمس الأربعاء عن أقل عدد من حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد خلال أسبوعين.

تشخيص فيروس كورونا

أخبار ذات صلة