تنظيف الطفل بعد الولادة ضروري… لكن ليس قبل هذه الفترة!

منذ ٩ أيام

بعد عملية الحمل والولادة، تكونين بحالة من الترّقب الدائم لمقابلة طفلكِ الصغير وإحتضانه، كما أنكِ ستلاحظين بعض الآثار على بشرته. وهنا نشير الى أنه بعد عملية الإنجاب من الضروري الإمتناع عن غسل جسم صغيركِ بشكل عاجل، حيث أن هذه الطبقة الشمعيّة التي تكون عليه تحمل له العديد من الفوائد الصحيّة.
فوائد عدم غسل الطفل في الساعات الأولى بعد الولادة

يولد الأطفال بطبقة شمعية بيضاء، والتي يجب عدم التخلص منها قبل مرور 24 ساعة على الأقل بعد الولادة، ليتمتع الطفل بكل فوائدها، ومن أهمها:

– تساعد هذه المادّة على ترطيب بشرة المولود حتى لا تتعرّض للجفاف عند ملامسة الهواء.

– ما يميّز هذه الطبقة أنها تحتوي على الكثير من مضادّات البكتيريا والفطريّات من بقايا السائل الأمنيوسي، وهي بالتالي تساهم في وقاية الطفل من أيّ عدوى جلديّة قد تنتقل له داخل المستشفى.
لهذه الطبقة الشمعية القدرة على حماية الجهاز المناعي للرضيع في أيامه الأولى.

– إن اللجوء الى إستحمام الطفل بعد الولادة مباشرة يسبب تراجع كبير في درجة حرارة جسمه مرة واحدة، ما يجعله بحاجة ماسّة الى ضرورة ملامسة جلد أمه بشكل عاجل، ليحصل على الحرارة المناسبة والمثالية له.

الطفل الولادة تنظيف

أخبار ذات صلة