"ظلم الأكاديمية".. أغرب الخسائر في تاريخ جوائز الأوسكار

منذ ٨ أيام

عندما يتعلق الأمر بالأوسكار تطول قائمة الأفلام والمخرجين والممثلين الذين خذلتهم الأكاديمية، منهم الممثلان مارلين مونرو وجودي جارلند، اللذان فشلا في الحصول على التمثال الذهبي طيلة مسيرتهم الفنية.

وفي محاولة لتقدير كل من خسروا الأوسكار رغم أحقيتهم بالتمثال الذهبي، يرصد موقع “يو إس إيه” توداي الأمريكي في التقرير التالي أبرز الخسائر غير المتوقعة في تاريخ الأوسكار، مع اقتراب موعد حفل الدورة الـ92 فجر الإثنين المقبل.

1- “المواطن كين” يخسر جائزة أفضل فيلم

شهد عام 1942 واحدة من أكبر خيبات الأمل في تاريخ صناعة السينما، خلال الدورة الـ14 من حفل جوائز الأوسكار، إذ فاز فيلم “كم كان واديي مخضرا How Green Was My Valley”، بدلا من فيلم “المواطن كين Citizen Kane” بجائزة أفضل فيلم.

لا أحد يذكر حاليا فيلم “كم كان واديي مخضرا”، في حين احتل فيلم “المواطن كين” قائمة أفضل 100 فيلم في التاريخ.

2- ألفريد هيتشكوك لم يفز بأوسكار أبدا

من الصعب تصديق أن مخرج أفلام الرعب والتشويق ألفريد هيتشكوك لم يفز بأوسكار في مسيرته الإخراجية على الإطلاق، رغم إثرائه السينما بأفلام كثيرة عظيمة مثل “سايكو Psycho”، و”فرتيجو Vertigo”.

رحل هيتشكوك عام 1968، دون أن يفوز بأي جوائز أوسكار رغم ترشحه لنيل الجائزة 5 مرات.


مشهد من فيلم الرعب “سايكو”

3- جلين كلوز الخاسرة الكبرى

تحمل الممثلة جلين كلوز لقب الممثلة الأكثر خسارة والأكثر ترشحا للأوسكار حاليا، إذ ترشحت الممثلة لنيل الأوسكار 7 مرات، ولم تفز بأي منها.

4- خسارة فيلم “إنقاذ الجندي رايان”

فاز فيلم الدراما والرومانسية “شكسبير عاشقا Shakespeare in Love” بأوسكار أفضل فيلم عام 1999، متغلبا على الدراما الحربية “إنقاذ الجندي رايان Saving Private Ryan” للمخرج ستيفن سبلبيرج، في مفاجأة لم يتوقعها أحد في ذلك الحين.

يذكر أن بطلة فيلم “شكسبير عاشقا” الممثلة جوينيث بالترو اعترفت مؤخرا بتعرضها لتحرش جسدي من قبل منتج الفيلم هارفي واينستين، الأمر الذي زاد من صعوبة الاحتفاء بفوز الفيلم.

5- سبايك لي لم يفز بأوسكار أفضل مخرج

على الرغم من إنتاج المخرج سبايك لي عدة أفلام مثلت إضافة لصناعة السينما، مثل: “افعل الصواب Do the Right Thing”، ومالكوم إكس، فإنه لم يترشح لأوسكار أفضل مخرج إلا مرة واحدة ولم يفز بها كمخرج. ولكن سبايك لي فاز بالأوسكار عن أفضل سيناريو عام 2019 بفيلم “بلاك.ك.كلانزمن BlacKkKlansman”، كما فاز بأوسكار شرفية عن مجمل أعماله عام 2016.

6- ستانلي كوبريك لم يفز بالأوسكار

ترك المخرج ستانلي كوبريك علامة بارزة في تاريخ السينما العالمية، بأفلام مثل: “برتقالة آلية A Clockwork Orange”، و2001: “ملحمة الفضاء A Space Odyssey”، ورغم ترشحه لأوسكار أفضل مخرج 4 مرات فإنه مات دون أن يفوز بها.

7- بيتر أونول لم يفز بأوسكار
ترشح الممثل بيتر أونول، بطل فيلم “لورنس العرب” للفوز بالأوسكار 8 مرات دون أن يفوز بها، إلى أن تلقى أوسكار شرفية عام 2003 عن مجمل أعماله.

أخبار ذات صلة