فرنسا تغرّم «أبل» ٢٧ مليون دولار

منذ ١٢ يوم

طبقت هيئة مراقبة الاحتيال والمنافسات في فرنسا، عملاقة التكنولوجيا الأميركية «أبل» بمبلغ 25 مليون يورو، أي 27 مليون دولار، بدعوى خداع المستهلكين الفرنسيين، بعدما أبطأت – عمدا – هواتف آيفون القديمة، من دون إعلان.

وبحسب موقع «تك كرانش» التقني المتخصص، فإن هيئة مراقبة الاحتيال الفرنسية DGCCRF اتهمت أبل بعدم تحذير مستخدميها قبل اتخاذ إجراء إبطاء هواتفهم، وهو الإجراء الذي اتخذته الشركة الأميركية عام 2017 وشكا منه مستخدمو آيفون في فرنسا، وهو ما بررته أبل بأن هدفه إطالة عمر الأجهزة، بينما رأى الفرنسيون أن الهدف منه إجبارهم على الترقية لهواتف أحدث.

وأوضح الموقع، أن «أبل» بالفعل أبطأت بعض الطرز، حيث ان بطاريات الليثيوم أيون فيها أصبحت أقل قدرة على توفير متطلبات الذروة الحالية مع تقدم عمر الأجهزة، ما نتج عنه إيقاف تشغيل الهواتف بشكل غير متوقع.

أخبار ذات صلة