الصين تلجأ للروبوتات بدلا من البشر لمكافحة فيروس كورونا الجديد

منذ ٢٠ يوم

نشرت الصين أكثر من 30 من روبوتات التطهير التى صممتها وأنتجتها مؤسسة فى شنجهاي، إلى المستشفيات الرئيسية فى مدينة “ووهان” (مركز تفشى فيروس كورونا الجديد) لاحتواء انتشار الوباء.

وقال الرئيس التنفيذى لشركة شنجهاى تميروب المصنعة للروبوت “بان جينغ” –فى تصريح اليوم- إن الروبوت لديه بخاخ بيروكسيد الهيدروجين على “رأسه” و٩ مصابيح فوق بنفسجية فى “بطنه”، ويمكنه إجراء أشكال متعددة من التطهير فى البيئات التى يتعايش فيها البشر والآلات.

وأضاف جينغ أن الروبوتات يتم استخدامها فى الوقت الحاضر للتطهير فى أجنحة العزل ووحدات العناية المركزة وغرف العمليات وعيادات الحمى فى مستشفيات “ووهان” الرئيسية التى تستقبل مصابى فيروس “كورونا الجديد” لتوفير خدمة التطهير على مدار الساعة.

من ناحية أخرى، كشفت دراسة صينية أن تسلسل الجينوم لسلالة فيروس كورونا الجديد المعزولة من البنغوليات يتطابق بنسبة 99% مع تلك فى الأشخاص المصابين، ما يشير إلى أن البنغوليات قد تكون مضيفا وسيطا للفيروس.

وتحاول دولة الصين جاهدة في تطويع التكنولوجيا لمكافحة مرض كورونا الفتاك، حتى الآن، حيث تستخدم طائرات بدون طيار، مزودة بكاميرات حرارية لفحص درجات حرارة السكان، كما توصل الإمدادات الطبية كأقنعة الوجه، المواد الغذائية فى المناطق المعزولة.

وذكرت جريدة ديلى ميل البريطانية، أنه يمكن لأجهزة المراقبة عالية التقنية، تحديد الشخص المصاب بارتفاع درجة حرارة الجسم، وإبلاغ حالته إلى المسؤولين.

الصين روبوت فيروس كورونا كورونا

أخبار ذات صلة