شركات الطاقة الألمانية تتخلى عن الفحم مقابل ٥ مليارات دولار

منذ ١ شهر

أعلن وزير المالية الألماني أولاف شولتس، الخميس، أن بلاده ستدفع 4.35 مليار يورو (4.5 مليار دولار) لشركات الطاقة على سبيل التعويض، وذلك في إطار خطة البلاد للتخلي التدريجي عن استخدام الفحم بحلول عام 2038.

جاء الإعلان بعد محادثات ماراثونية جرت يوم أمس الأربعاء بشأن السبل التي يمكن أن تتبعها الحكومة الألمانية لتحقيق الانتقال إلى طاقة أنظف، في خطوة ستمثل تحولا كبيرا في بلد يعتمد على الفحم.

وقال شولتس إن 2.6 مليار يورو ستذهب لمشغلي محطات الطاقة التي تعمل بالفحم في غرب ألمانيا، بينما ستذهب 1.75 مليار يورو إلى مشغلي المحطات في الشرق.

وقد عقدت مشاورات مع شركات الطاقة بالتزامن مع محادثات مع رؤساء حكومات الولايات الألمانية بالمناطق التي يتم إنتاج الفحم فيها.

وأعرب مسؤولون في مناطق ألمانيا الشرقية السابقة عن قلقهم من أن إغلاق مناجم الفحم يمكن أن يفاقم الفجوة الاقتصادية في البلد الذي كان مقسما في الماضي.

وفي سياق متصل، وافقت الولايات الألمانية المنتجة للفحم على جدول زمني لوقف تشغيل محطات توليد الطاقة من الفحم الحجري، ضمن خطط طموحة لإعادة هيكلة مشهد الطاقة في البلاد، حسبما ذكرت مصادر لوكالة الأنباء الألمانية.

وقالت المصادر في ساعة مبكرة من صباح اليوم إن رؤساء وزراء ولايات شمال الراين فستفاليا وساكسونيا وساكسونيا أنهالت وبراندنبورج، اتفقوا مع الحكومة الاتحادية الألمانية على خطة لوقف تشغيل المحطات.

ولا تزال الخطة بحاجة إلى الموافقة عليها تعاقديا مع مشغلي مناجم الفحم الحجري والمحطات التي يتم تشغيلها بالفحم.

أخبار ذات صلة