٧١.٤ مليار دولار استثمارات الطاقة المتجددة بالشرق الأوسط حتى ٢٠٢٣

منذ ١٢ يوم

توقعت جمعية الشرق الأوسط لصناعة الطاقة الشمسية “MESIA” ارتفاع القيمة الإجمالية لمشروعات الطاقة المتجددة المطروحة بدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ العام الماضي حتى عام 2023 إلى 71.4 مليار دولار.

وأوضحت الجمعية، في تقرير باللغة الإنجليزية، أن مشروعات الطاقة المتجددة ستستحوذ على 34% من إجمالي استثمارات الطاقة بالمنطقة خلال هذه الفترة والتي تقدر بـ210 مليارات دولار.

وأشار التقرير إلى ضرورة مواصلة دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تنفيذ استراتيجية تنويع مصادر الطاقة عبر زيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة، خاصة بالتوسع في توليد الطاقة الشمسية والتي من المرشح أن يصل إجمالي قيمة مشروعاتها إلى 15 – 20 مليار دولار بحلول 2024.

وأكد أن مشروعات الطاقة الشمسية بالمنطقة ستستفيد من الانخفاض الهائل في التكاليف، حيث شهد أكتوبر/تشرين الأول الماضي تسجيل أقل قيمة لعطاءات مشروعات الطاقة الشمسية قدرها 1.69 دولار لكل كيلووات في الساعة، وذلك ضمن المرحلة الخامسة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية في دبي.

وعلى صعيد أبرز المشروعات وخطط دول المنطقة، لفت التقرير إلى أن الإمارات من أبرز الدول التي تعتزم تنفيذ مشروعات مستقبلية، إذ تستهدف دبي توليد 5 جيجاوات عبر مجمع محمد بن راشد آل مكتوم بحلول 2030، فضلاً عن تنفيذ أبوظبي مشروع كهروضوئي جديد وتسعى لطرح حزمة مشروعات طاقة شمسية بحلول 2025.

وتستهدف استراتيجية الإمارات للطاقة 2050 أن تشكل الطاقة النظيفة المصدر الأول للطاقة عبر المساهمة بـ50% من إجمالي طاقة البلاد.

وأضافت جمعية الشرق الأوسط لصناعة الطاقة الشمسية أن المغرب هو الآخر يتبنى خطة طموحة للوصول بحصة مساهمة الطاقة المتجددة إلى 52% من مزيج الطاقة بحلول 2030، مقابل 30% في استراتيجية تونس المستقبلية للعام نفسه.

وأشارت إلى أن مصر هي الأخرى تضع نصب أعينها توليد 20% من الطاقة عبر المصادر النظيفة، علما بأن رؤية مصر 2030 تستهدف الوصول بهذه النسبة إلى 30%.

وبحسب التقرير، فإن السعودية تمضي قدما في تنفيذ رؤية المملكة 2030 التي تستهدف 30 جيجاوات عبر الطاقة المتجددة.

أخبار ذات صلة