أوبك+ تبدأ محادثات لدراسة تمديد اتفاق خفض إنتاج النفط

منذ ١١ يوم

بدأت دول رئيسية مشاركة في تحالف أوبك+ مشاورات بشأن تأجيل قرار يخص تمديد اتفاق لخفض إنتاج النفط من مارس/آذار حتى يونيو/حزيران 2020.

هذا وبدأت المشاورات بين وزراء أوبك+ الرئيسيين حول هذه القضية”، ورفض تحديد البلدان المعنية.

وفي وقت متأخر أمس الثلاثاء، قال المصدر إنه “من غير المعقول” عقد اجتماع آخر لمنظمة أوبك+ في أوائل مارس/آذار المقبل؛ لأن الأمانة لن تحصل على بيانات الإنتاج المحدثة بحلول ذلك الوقت. وأضاف أنه من المعقول تأجيل المحادثات إلى يونيو/حزيران المقبل.

وتم الاتفاق على اجتماع مارس/آذار 2020 في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وخلال الاجتماع السابق، قرر وزراء أوبك زيادة خفض الإنتاج من 1.2 مليون برميل يوميا إلى 1.7 مليون برميل يوميا. وانتقدت بعض البلدان ذات معدلات الامتثال الضعيفة. وحثت المملكة العربية السعودية المتخلفين في الصفقة على رفع الامتثال لحصصهم إلى 100% في أقرب وقت ممكن.

وأكد سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي، وزير الطاقة والصناعة الإماراتي، خلال مشاركته، يوم السبت، ضمن فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة، أن جميع دول مجموعة “أوبك+” ملتزمة باستقرار سوق النفط.

وأضاف المزروعي أن كل دول أوبك+ ملتزمة، ليس بعدم رفع الأسعار، وإنما بتحقيق التوازن وضمان إمدادات جيدة للعالم.

أخبار ذات صلة