بوادر هدوء حرب التجارة.. اليوان الصيني يقود مكاسب العملات

منذ ١٥ يوم

قاد اليوان الصيني الاتجاه الصعودي للعملات التي تتأثر بالتجارة اليوم الإثنين، فيما عوض الدولار الأسترالي بعض الخسائر التي تكبدها في الآونة الأخيرة مع قرب التوقيع على اتفاق أولي للتجارة بين الصين الولايات المتحدة ما عزز المعنويات.
ويوم الجمعة، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن توقيع اتفاق تجارة “المرحلة 1” مع الصين قد يجري “بعد وقت قصير” من 15 يناير/كانون الثاني، وهو التاريخ الذي أعلن الشهر الماضي أنه سيكون موعد التوقيع.

ويُعد اتفاق “المرحلة 1” بين الولايات المتحدة والصين، الذي يُوقع في البيت الأبيض يوم الأربعاء، خطوة أولى تجاه إنهاء النزاع التجاري المدمر الدائر منذ 18 شهرا بين أكبر اقتصادين في العالم.

ويعكس تعافي الين، الذي سجل أدنى مستوياته في عدة أعوام في سبتمبر/أيلول، تنامي ثقة المستثمرين باجتياز أسوأ مراحل حرب التجارة.

وتجاوز اليوان في التعاملات الخارجية 6.9 مقابل الدولار ليسجل مستوى مرتفعا جديدا في 5 أشهر ونصف الشهر عند 6.8944 مقابل الدولار مرتفعا 0.3% مقابل العملة الأمريكية خلال اليوم.

وارتفع الدولار الأسترالي، الذي نالت منه مخاوف بشأن الأضرار الاقتصادية الناجمة عن حرائق الغابات في البلاد، 0.3% ليسجل أعلى مستوى في أسبوع عند 0.6919 دولار أمريكي.

وصعد الدولار النيوزيلندي 0.2% لأعلى مستوى منذ يوم الخميس 0.6650 دولار أمريكي.

ونزلت العملة اليابانية 0.1% إلى 109.65 ين للدولار مقتربة من أقل مستوى في 7 أشهر، وهبطت 0.6% لأدنى مستوى في 8 أشهر مقابل الوون الكوري الشديد التأثر بالتجارة. وقلصت عطلة في اليابان حجم التداولات ككل.

ونزل الجنيه الإسترليني إلى 1.2995 دولار ومقابل اليورو إلى 85.62 بنس.

واستمر اليورو في نطاق 1.1125 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من 6 عملات منافسة، 0.1% إلى 97.417.

أخبار ذات صلة